تراكم طلبات اللجوء إلى كندا: دعوات للتحرك والإسراع بالبت

Share Button

سمير بدوي | في مواجهة الزيادة الكبيرة لطلبات اللجوء إلى كندا التي تتراكم يوما بعد يوم في ملفات لجنة الهجرة واللجوء ارتفعت أصوات محامين ومنظمات إنسانية للمطالبة بزيادة موارد هذه اللجنة لتقوم بمهامها بأسرع ما يمكن.

وتشير أرقام لهيئة الإذاعة الكندية أن عدد الملفات استمر بالارتفاع خلال الأشهر القليلة الماضية لتصل إلى 28500 ملف وهي قمة منذ عام 2012

وأمام نظام يواجه تراكمات أكثر فأكثر في عدد الملفات طالبت مجموعة من المحامين والمنظمات الانسانية بزيادة عدد الموظفين المولجين بدراسة هذه الملفات واعتماد تنظيم أفضل لمعالجة الطلبات.

جلسة للجنة الهجرة ووضع اللجوء في مونتريال
جلسة للجنة الهجرة ووضع اللجوء في مونتريال © موقع راديو كندا
يشار إلى أن عدد الطلبات التي تعالج في لجنة الهجرة ووضع اللجوء زادت خلال الأشهر الأربعة الأولى من عام 2017 من 24000 ملف إلى 28500 أي بنسبة 18%

إن جلسات الاستماع لطلبات اللجوء تجري نادرا في مهلة 30 إلى 60 يوما حسب نص القانون.

وخلال شهري يناير كانون الثاني وإبريل نيسان على سبيل المثال أكثر من نصف القضايا لم تلتزم فيها اللجنة بهذه المهل.

يذكر أنه في عام 2016 أمضت لجنة حماية اللاجئين ما يقرب من خمسة أشهر كحد وسطي لمعالجة أحد الطلبات.

إن اللجنة لم تنجح في احتواء الطلبات المتزايدة للجوء إلى كندا فبين شهري يناير كانون الثاني وإبريل نيسان من العام الحالي طلب نحو من 12000 شخص حق اللجوء إلى كندا و2700 منهم تم توقيفهم على الحدود من قبل الشرطة الكندية.

سيرج كورمييه السكرتير البرلماني لوزير الهجرة الكندي
سيرج كورمييه السكرتير البرلماني لوزير الهجرة الكندي © Radio-Canada
من جهته السكرتير البرلماني لوزير الهجرة سيرج كورمييه خفف من وطأة الوضع معتبرا أن بإمكان لجنة الهجرة واللجوء معالجة الطلبات الحالية المعروضة عليها وسنعمل على إيجاد السبل الكفيلة بزيادة الانتاجية ودراسة الحاجات في العنصر البشري والمالي.

هذا وتم تشكيل فريق لإيجاد حل للملفات التي تعود لعام 2012 ويبلغ عددها 5500 ملف

(راديو كندا/راديو كندا الدولي)